Make your own free website on Tripod.com

   الشاهد للدراسات السياسية والاستراتيجية        

   
     

 

مبارك يتعهد بنزاهة الانتخابات البرلمانية

القاهرة-قطب العربي

تعهد الرئيس مبارك في خطابه الذي ألقاه صباح أمس الخميس 27-4-2000 في الاحتفال بعيد العمال بنزاهة الانتخابات النيابية القادمة التي تجرى في نوفمبر القادم مؤكدا أن الدولة ستتخذ الإجراءات اللازمة لضمان نزاهتها.

ودعا مبارك المواطنين على اختلاف أحزابهم أن يحرصوا على الإدلاء بأصواتهم ويختاروا من يرون أنه جدير بتمثيلهم، كما دعا العمال بصفة خاصة للمشاركة الفعالة في الانتخابات القادمة سواء بتقديم مرشحين يمثلونهم أو الإدلاء بأصواتهم، مؤكدا في الوقت نفسه تمسك حكومته بالنص الدستوري الذي يخصص نصف مقاعد البرلمان على الأقل للعمال والفلاحين.

وقال: مبارك إن الدولة لا تفكر في المساس بهذه النسبة للعمال والفلاحين وإن أي حديث حولها لن يصل إلى نتيجة لأن تغيير الدستور مسألة غير سهلة، وأضاف أن أي تغيير أو إصلاح لا يجوز أن يتم على حساب الطبقة العاملة بل لمصلحتها، ودعا الرئيس مبارك الأحزاب للتحرك وسط الجماهير وعرض برامجها بحرية وحشد المواطنين للمشاركة الفعالة في الانتخابات القادمة، مؤكدا أنه أصدر توجيهاته للحزب الوطني الذي يرأسه للتحرك الفعال وسط الجماهير استعدادا للانتخابات القادمة، كما دعا الأحزاب لبلورة مواقف موحدة إزاء القضايا الوطنية التي لا تحتمل الخلاف.

من جانب آخر فقد دعا الرئيس المصري في خطابه إلى تسريع خطى عملية السلام على جميع المسارات دون استثناء. لأن هذا السلام هو الذي يتيح لجميع شعوب المنطقة أن تسير بخطوات حثيثة على طريق التنمية والتقدم، وأن تعوض نزيف الدم والموارد التي أهدرت مدة تتجاوز نصف قرن من الزمان وقد حان الآن موعد إنهاء تلك الحقبة الحزينة وبدء عهد جديد من البناء والتنمية