Make your own free website on Tripod.com

   الشاهد للدراسات السياسية والاستراتيجية        

   
     

أبو الأعلى المودودي

(1903- 1979م)

بقلم: عبد الله الطنطاوي

ولد الإمام أبو الأعلى المودودي في مدينة (أورنك أباد) التابعة لولاية (حيدر أباد الدكن) في الهند عام 1903م، وتوفي في مستشفى بمدينة نيويورك في 22/10/ 1979 ونقل جثمانه إلى باكستان، ودفن في ساحة منزله بمدينة لاهور. وأسرته أسرة علم وفضل، ويرجع نسبه إلى الحسن بن علي رضي الله عنهما.

درس على أبيه اللغة العربية والقرآن والحديث والفقه واللغة الفارسية، وتعلم اللغة الإنكليزية، وحصل على ثقافة عربية وإسلامية وعالمية موسوعية مركزة.

عمل في الصحافة منذ عام 1918م وأصدر مجلة (ترجمان القرآن) عام 1932م واستمرت حتى وفاته، وبعد وفاته، وكانت منبراً فكرياً للجماعة الإسلامية.

أسس (الجماعة الإسلامية) في الهند عام 1941م وقادها ثلاثين عاما، ثم اعتزل الإمارة لأسباب صحية عام 1972وتفرغ للكتابة والتأليف.

قبل انفصال باكستان عن الهند عام 1947م عمل على تخليص الفكر الإسلامي من المنطق التبريري والاعتذاري الذي كان ينتهجه المدافعون عن الإسلام، تمهيدا لتخليص الشخصية الإسلامية من مركب النقص، وتعزيز الثقة بالإسلام.

وبعد انتقاله إلى باكستان، بعد استقلالها، نحا نحواً واقعياً في كتاباته حول الدستور والقانون الإسلاميين، وأساليب تنفيذهما، والعمل الإصلاحي في معالجة قضايا المسلمين ومشكلاتهم حتى عد من رواد الإصلاح الاجتماعي والسياسي والإسلامي.

يمثل المحور الفكري للحركة الإسلامية العالمية، ويعد من أكبر منظري الحركة الإسلامية الحديثة، مما جعله يحصل على أول جائزة من مؤسسة جائزة الملك فيصل العالمية، عن خدمته الإسلام والمسلمين.

اعتقل في باكستان ثلاث مرات، وحكم عليه بالإعدام عام 1953 وتعرض أكثر من مرة لمحاولة اغتيال.

وهو صاحب فكرة ومشروع إنشاء الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة، وبعد إنشائها، صار عضوا في مجلس الجامعة.

وكان عضوا مؤسسا في المجلس التأسيسي لرابطة العالم الإسلامي.

   تمحور فكره حول:

1 - الحاكمية التي تعني أن الله تعالى هو الحاكم المطلق لهذا الكون، وهو المشرع الأوحد.

 

2 - القومية الإسلامية التي تقدم رابطة العقيدة، على رابطة الجنس.

 

3 - الديموقراطية الإسلامية، وتعني التعبير والتجمع ضمن عقيدة الإسلام وقيمه، بعيدا عن العنف والنزعات الانقلابية. ومن هنا كانت وسائل المودودي في الإصلاح والتغيير سلمية، علنية، هادئة.

 وللمودودي نظرته المتميزة نحو المشكلة السكانية، فهو يرى أن المشكلة ليست في التزايد، بل في النظام الاجتماعي والاقتصادي القائم، وفي سوء التوزيع، وفي انتفاء فكرة الإله الحاكم في الحضارة الغربية المادية، وإلا، فإن السكان والقوى البشرية، هي قوة دافعة للحضارة، لأن كل الحضارات الإنسانية التي أثرت في التاريخ الإنساني، قد توفر لها العنصر السكاني المناسب. ومن هنا كان موقفه المضاد لفكرة تحديد النسل.

 كتب المودودي:

 1 - الجهاد في سبيل الله.

2 - مصدر قوة المسلم.

3 - النشاطات التبشيرية في تركيا.

4 - الأخلاق الاجتماعية وفلسفتها.

5 - مسألة اللباس.

 6 - تاريخ السلاجقة.

 7 - الدولة الصفوية.

8 - تاريخ الدّكن السياسي.

9 - نحن والحضارة الغربية.

 10 - الحجاب.

11 - الحضارة الإسلامية: أسسها ومبادئها.

 12 - أسس الاقتصاد بين الإسلام والنظم المعاصرة.

13 - الإسلام في مواجهة التحديات المعاصرة.

14 - مشكلة الجبر والقدر.

15 - مفاهيم إسلامية حول الدين والدولة.

 16 - ملكية الأرض في الإسلام.

17 - حركة تحديد النسل.

18 - في محكمة العقل: التوحيد، الرسالة، الآخرة.

19 - حقوق الزوجين: دراسة نقدية لقانون الأحوال الشخصية.

20 - مبادئ الإسلام.

21 - الربا.

 22 - النظرية السياسية الإسلامية.

 23 - كيف تقام الحكومة الإسلامية.

24 - نظرة فاحصة على العبادات الإسلامية.

25 - موجز تاريخ تجديد الدين وإحيائه.

 26 - المصطلحات الأربعة في القرآن: الإله- الرب- العبادة- الدين.

27 - منهج جديد للتعليم والتربية.

28 - الإسلام والجاهلية.

29 - معضلات الإنسان الاقتصادية وحلها في الإسلام.

30 - المسلمون والصراع السياسي الراهن- ثلاثة أجزاء.

 31 - تفهيم القرآن. في ثلاثين جزءا. وهو تفسير للقرآن الكريم استغرق ثلاثين عاما.

32 - طريق السلام.

33 - الأسس الأخلاقية للحركة الإسلامية.

34 - الدين القيم.

35 - الدعوة الإسلامية ومتطلباتها.

36 - دعوة الجماعة الإسلامية.

37 - الصلاح والفساد.

38 - شهادة الحق.

39 - عقوبة المرتد في الإسلام.

40 - نظام الحياة في الإسلام.

41 - القانون الإسلامي وطرق تنفيذه.

42 - حقوق أهل الذمة في الإسلام.

43 - شؤون باكستان الداخلية والخارجية.

44 - واقع المسلمين، وسبيل النهوض بهم.

45 - الصفات اللازمة للعاملين في مجال الدعوة.

46 - أسس الدستور الإسلامي في القرآن.

47 - تدوين الدستور الإسلامي.

48 - المسألة القاديانية.

 49 - قضية كشمير الإسلامية.

50 - سيرة النبي صلى الله عليه وسلم- في مجلدين.

 51 -الحكومة الإسلامية.

52 - نظرية الإسلام وهديه في السياسة والقانون والدستور.

53 - طائفة من قضايا الأمة الإسلامية في القرن الحاضر.

54 - الأمة الإسلامية وقضية القومية.

 55 - الإسلام والمدنية الحديثة.

 56 - بين الدعوة القومية والرابطة الإسلامية.

 57 - الخلافة والملك.

58 - منهاج الانقلاب الإسلامي.

59 - نحو ثورة سلمية. 

60 - تذكرة دعاة الإسلام.

61 - حول تطبيق الشريعة الإسلامية في العصر الحاضر.

62 - تفسير سورة النور.

63 - الإسلام ومعضلات العصر

64 - بين يدي الشباب.

65 - إلى أي شيء يدعو الإسلام؟.

66 – برّ الأمان.

مراجع ومصادر عن المودودي

 1 - الإمام أبو الأعلى المودودي: حياته، دعوته، جهاده. خليل الحامدي.

2 - المجتمع والدولة: دراسة في نظرية الإصلاح عند أبي الأعلى المودودي.

 رسالة ماجستير للأستاذ: مصطفى علي حمد محمود.

 3 - كتبه.

4 - أبو الأعلى المودودي والصحوة الإسلامية. للدكتور محمد عمارة.

5 - أبو الأعلى المودودي: حياته ودعوته: لأليف الدين الترابي